الأحد، 29 يوليو، 2012

لاب توب

أخي الأكبر " مزاجيّة أفظع  من فظيعة..
يومٌ يكون فيه طيباً و شهر ينقلب مفترساً...
لا إله إلا الله ..هل كل الاخوة هكذآ..؟؟!!

و عندما كان في مرحلة الهدوء و الطيبة ..كان قد قرر بأن
يهديني بمناسبة تخرجي مع إنه تخرج قبلي بسنة واحدة " لاب توب"

و قد راقت لي الفكرة ،
ربما بعضكم يستغرب فرحتي بـ لاب توب
و قد أصبح موضة قديمة ..
في منزلنا كمبيوتر و لاب توب.., لكن إخوتي يفتقرون لاحترام الخصوصية
و وقت الآخر...لذلك لا أجد راحة و متعة في استخدامها..و لاب توب خاص بي
ربما يحلّ أزمتي معهم.. كما أنني من عشاق القراءة و الكتابة لذآ لم تنتهي
عندي موضة " اللاب توب" __^

و بما أن أخي قد انقلب مزاجه للعكر  و خاصة بعد الأزمة المالية التي
صادفتنا ..تناسيت الموضوع بل و قد كنت على عتبة التجاهل و النسيان حقاً
إلا ان رأيته يسلمني إياه فجر الخميس الموافق  26-7

سعيدة جدًا به..

هد الله إخوتي.....دائماً

ليست هناك تعليقات: