الأحد، 20 أبريل، 2014

تلك العمليّة المرهقة



أفكارٌ مزعجة ٌ راودتني فجأة، قلبت فيني الهدوء/ الثقة/ الحب/ الراحة،
 أرجعتني لأيام الأفكار السلبية،تريدني أن أجد حلاً  لشيءٍأجهله.

مستقبلي معه ومع علاجي المطوّل ، هل سيحتمله؟؟؟
أم أنّه بعد الزواج سيستغل القوامة علي كحجّةٍ لإخمادي...؟؟؟
هل سيقبلُ بالتأني في الإنجاب لأجل عمليتي...أم أنّ شوقه للأبوّة ستقتل علاجي؟؟؟
هل سيكون كفئا ً للصبر أم أنه يتعذر كباقي المتزوجين ( غلطة ليلية )...لينتج عنها مايعيق طريقي..؟؟

كم أتمنى  أن تمضي الأيام لأنتهي من هذا الكابوس المزعج ...وأنتهي من علاجي الطويل 
الذي أرهقني حد الجنون، و أزعج كثيرين معي ....


ليست هناك تعليقات: