الأحد، 18 مايو، 2014

سئمت نفسي


يا أنت 
يا  من دخلت فرحلت فدخلت فرحلت فدخلت فرحلت من دون رجعة
أمقتك مقتا ً لا أعرف عمقه ولكني أمقتك، فأنت سببت لي
 الكآبة ،الحزن، الفراغ، القلق ، الضيق، التفكير بسلبية.
وجودك متعة مؤقتة .
قد بدأت أكرهك فإما أن تعود وإما أن أن لا تعود..

في كلا الحالتين ...أشعر بالاختناق



ليست هناك تعليقات: