الثلاثاء، 7 أكتوبر، 2014

انتهى البحث



أحتجتك فلم أجدك ،
بحثت عنك فلم أصل إليك،
كأنك رحلت إلى ديارٍ بعيدة...

رغبت بالتحدث،
بالبوح و البوح والبوح،
لكن/ لم تكن إلا غائباً اختفى...

فانقلبتْ رغبتي بالكلام 
إلى صمت...
لم أعد أرغب في لقاءك
لذلك إن هبطت طائرتك
لا تبحث عني ...
فلقد قررت محوك،
والبحث عن مستمع آخر...

أظنني وصلتُ لما تريده،
تلك المرحلة التي تنقطع الألفة بيننا...
فلا أبحث عنك...

لذا/ لا تبحث عني..~

ليست هناك تعليقات: