الأحد، 1 سبتمبر، 2013

وداعاً أغسطس



هذه المرة عقدنــا العزم معا ً على أن تكون النهــاية ، أجل بكل إصرار
فلا نرغب بأن نؤذي أحد، نريد فقط أن نسعد، معـا ً أو مفترقين .
كـانت النهاية جميلة ، فقد كنّا نعصر أمخاننا باحثين عن فراغات نكملها
و أسئلة  أخيرة نلقيها، كالذي قيل له : مـا آخر ماتتمنى ،
ونسرد نسرد نسرد في تلك الجمل واضعين النقاط على الأحرف 
لنخرج ماكان ضائعا ً في داخلنا،

ربما هذا بالحل الصحيح ، أو ربما ليس الحل بالأساس،
لكن/

هنـأك شعورٌ جميل ٌ يسري في أوصالنا 
أنه / الارتــيــــاح

يالله  هناك أشاءٌ بداخلنا لا يعلمها سواك
فاجعل الخير أولنا و آخرنا


انتهى أغسطس تاركا ً لي ذكرى شيءٍ جديد 
جــاء سبتمبر حاملاً تلك النهاية لتبدي رحلة الانتظار
لمستقبلِ جميل ٍ سعيد بإذن الله

ليست هناك تعليقات: