الاثنين، 22 ديسمبر، 2014

آهٍ فقط


21-12-2014

لا أدري أأكره رقم 21 أو أحبه..؟!
على الرغم من أنه رقم ميلادي إلا أنه لحظة فراق غريبة... 
كثرت الأشياء الغريبة في حياتي..
ومنها أنه مضى 11 يومًا ولم أكمل فصلاً من الكتاب؟؟؟
والمفروض حسب خطتي المزعومة أن أنهي كل يومٍ فصلاً؟؟؟

آهٍ فقط ....
ما العمل...؟؟
لا أدري لماذا أراوغ الوقت بالهروب من المذاكرة العميقة..؟؟
لا أنكر بأني تعبت ولكن هكذا حياتي سُطّـِرت...
تفكيري بهاتفي المحمول الجديد الذي يُفترض بأن يصل اليوم
أيضاً أشغلني مع أنني أشعر بأن لدّي القدرة على الهروب من كل ما حولي و
التفكير بالكتاب المفتوح أمامي...م
تى أعقد العزم...؟؟؟
أحتاج لمحفزّ....

آهٍ فقط..




ليست هناك تعليقات: